أبوظبي تصنع تاريخا لنفسها بالكذب من العيار الثقيل | الجمهور

السبت, كانون الثاني (يناير) 27, 2018 - 09:07 بتوقيت جرينتش

الجمهور - كذب من العيار الثقيل تنتهجه دولة الإمارات العربية المتحدة وتقوم بالترويج له مالياً ومعنوياً بكافة الإمكانيات محلياً ودولياً، فبعيداً عما لفقته أبوظبي لقطر بعد فرض الحصار الرباعي عليها، تسير أبو ظبي اليوم في نسب تاريخ كاذب لنفسها، بالترويج أن التاريخ فيها يعود لقبل 8 ملايين عام...

وقبل 8 ملايين عام تقول أبو ظبي أنه كان فيها فيل يعيش في بيئة خضراء، ووصفته بأنه كان ضخما ويصل ارتفاعه لأكثر من 3 أمتار وكان يحمل أربعة أنياب ضخمة تحت خرطومه وكان يتجول في أبوظبي قبل 8 ملايين سنة.

ونشرت جريدة الاتحاد الإماراتية في تقرير مفصل أن الفيلة والزرافات والتماسيح، من أوائل الحيوانات البرية التي عاشت في أبوظبي ما يقرب من 6 إلى 8 ملايين سنة، مضيفة أنه تم العثور على حفريات وآثار تدل عليها في خمسة مواقع مختلفة بالقرب من بينونة والرويس وحبشان والظفرة
وتسعى أبوظبي بتوثيق هذه المعلومات وغيرها من خلال عدد كبير من الندوات والمؤتمرات الثقافية، وليس من خلال دراسات أو أبحاث علمية أو باحثين موثوقين أو معترف معترف بهم.

أما صحيفة البيان الإماراتية فقد نشرت مادة بعنوان "آثار أبوظبي نافذة على 8 ملايين سنة" وقالت إن الاكتشافات الأثرية في أبوظبي ترجع إلى الفترة ما بين 2000 إلى 2500 قبل الميلاد، وتمثل أجزاءً مترابطة من حضارة، تعرف عالميا باسم «حضارة أم النار».

وتقول جريدة البيان أنه في جزيرة مرواح تم الكشف عن هياكل عظمية أثبتت الأبحاث والاختبارات أنها تعود إلى أفراد ينتمون لشعب استوطن أبوظبي منذ ما يزيد على 7500 سنة. ويقدر عمر الاكتشافات في مواقع جديدة، إلى ما بين 6 إلى 8 ملايين سنة، واحتوت على نوعيات عالية الجودة من المتحجرات، حيث عاشت أنواع كثيرة من الحيوانات، من بينها الفيلة، وأفراس النهر، والظباء، والزراف، والقرود والقوارض والحيوانات آكلة اللحوم الصغيرة والكبيرة والنعام والسلاحف والتماسيح والأسماك.

ما نشرته وسائل الإعلام الإماراتية لا يمكن التأكد منه أو توثيقة بوثائق مثبتة أو مؤكدة، وما هي سوى معلومات فيها كثير من التلفيق والكذب تسعى أبو ظبي من خلالها لشراء تاريخ لنفسها على أنها دولة قائمة قبل آلاف السنين في كذب وصفه كثيرون بأنه من العيار الثقيل.

Filtered HTML

  • تتحول مسارات مواقع وب و عناوين البريد الإلكتروني إلى روابط آليا.
  • وسوم إتش.تي.إم.إل المسموح بها: <a> <em> <strong> <cite> <blockquote> <code> <ul> <ol> <li> <dl> <dt> <dd>
  • تفصل السطور و الفقرات تلقائيا.

Plain text

  • لا يسمح بوسوم HTML.
  • تتحول مسارات مواقع وب و عناوين البريد الإلكتروني إلى روابط آليا.
  • تفصل السطور و الفقرات تلقائيا.
To prevent automated spam submissions leave this field empty.
رمز التحقق
هذا السؤال للتآكد من انك زائر حقيقي و منع نشر السبام على الموقع
Image CAPTCHA
أدخل الحروف الظاهرة في الصورة.