حتى لا يتحول تمرد الشباب إلى تمرد شامل .. | الجمهور

الخميس, تشرين الثاني (نوفمبر) 14, 2013 - 14:36 بتوقيت جرينتش

طلال عوكل:

غريب كان ذلك الاهتمام الذي أولته أطراف متنوعة أجنبية وغير اجنبية بما عرف بظاهرة "تمرد الفلسطينيين" التي تم الاعلان عنها عبر وسائل الاتصال الجماهيري في شهر تموز من العام الحالي.

من غير الممكن نقل تجارب الآخرين، واسقاطها على الحالة الفلسطينية بدون النظر لاختلاف الظروف والشروط السياسية والاجتماعية، التي تسمح اولا ولا تسمح بنشوء مثل هذه الظواهر، الا اذا كان الامر مجرد فورة غضب محدودة، وتعبيرا عن موقف نظري، لا يتجاوز حدود خلق حالة من القلق والارتباك.

اذا كانت "تمرد" او غيرها، تدعو للثورة على الظلم، والاكراه، فإن الامر لا يقتصر على ما يقع منه في قطاع غزة، وكذلك الامر اذا كان السبب انهاء الانقسام واستعادة الوحدة، فهذا وذاك محكوم بطرفين.

معلوم ان الشباب الفلسطيني ينوء تحت وطأة القهر لاسباب كثيرة، فهم الذين يعانون بطالة متزايدة، وهم الذين يشعرون بغضب جراء تهميشهم، وهم الذين تنغلق امامهم الآفاق، وهم ايضا اكثر من عليه ان يدفع الثمن وقت الهدوء، ووقت الحروب الاسرائيلية الاجرامية.

ومعلوم ايضا، ان الشباب بصفة عامة، هم الدينامو المحرك، لتطور المجتمعات، ومنها المجتع الفلسطيني سواء باتجاه تحقيق الاهداف التحررية وتطلعات الشعب الفلسطيني الذي يتوق للتخلص من الاحتلال ونيل الحرية والاستقلال، او باتجاه تحسين عملية البناء الديمقراطي الداخلي.

ولكن، يترتب على الشباب الفلسطيني ان يتمتع بقدرة عالية على الابداع المرتبط بقراءة دقيقة وسليمة للواقع، حتى يتمكن من النجاح في الوصول الى غاياته، لا أن يخوض غمار مغامرات غير محسوبة، او يتهرب من مسؤولياته في التوجه نحو الهجرة.

في مصر وفي تونس، الاوضاع مختلفة عنها في فلسطين، حيث الاحتلال الاسرائيلي يفرض علينا اجندته الاجرامية، عنفاً، واستيطانا وتهويدا ومصادرة، للحقوق والارض والتاريخ، بما لا يترك مجالا لقوى سياسية او اجتماعية، او اية حركات شبابية او غير شبابية، للتفكير خارج سياق مجابهة المخططات الاسرائيلية.

وفي فلسطين لدينا نظامان سياسيان، وليس نظاما واحداً، ورموزا ومؤسسات واحدة، حتى يكون الهدف من التمرد واضحا، وقياس الاثر واحداً، وفي فلسطين تهيمن حركة حماس على الحكم في قطاع غزة، وتحتكر كل اسباب القوة، وكل الادوات والمؤسسات وكذلك الحال في الضفة حيث تفعل حركة فتح الشيء ذاته، ولذلك فإن التغيير يحتاج في حالتنا، قوى منظمة، لديها برامج وتطلعات تغييرية.

في مصر وتونس انقسمت الحركة السياسية، ومعها الشعبية بين قوى مسيطرة، فعلت كل ما تستطيع لتوسيع وتعميق حالة الغضب والعداء ضدها، وضد قوى واحزاب وتيارات، في ظل وجود مؤسسات دولة من جيش وشرطة واجهزة امنية واستخبارية، فاين نحن في فلسطين من كل هذا.

في فلسطين، توجد حركتان كبيرتان تسيطران، تتقاسمان المسؤولية والسيطرة وتستحوذان على معظم عناصر القوة، وتوجد ايضا فصائل تأكد عجزها عن مجابهة الاستحقاقات التي تواجه الوضع الفلسطيني، فهي اما تمالئ هذا الطرف او ذاك، او تكتفي باصدار البيانات والمواقف التي لا تقدم ولا تؤخر.

الفصائل الاخرى التي يزيد عددها على عشرة، تائهة بين دعم البرنامج والتوجهات السياسية لهذا، ومعارضة ذاك، ودعم البرنامج الاجتماعي، لمن تعارضه سياسيا، ورفض البرنامج الاجتماعي لمن تؤيده وتدعمه سياسيا.

اما الطرفان الرئيسيان فكلاهما لا يرغب في تغيير واقع الحال لدى الطرف الاخر، ويبدو انهما مرتاحان لاستمرار الوضع على ما هو عليه، الى ان تمنح الحسابات السياسية الوطنية والاقليمية، هذا الطرف الفرصة للتغلب على ذلك، او ان يجدا طريقة لانهاء الانقسام، من خلال التقاسم والمصالحة، قضايا الشعب والحياة، والديمقراطية والحريات والصمود هي آخر ما يرد في اجندات الفصائل التي تستحوذ على السلطات، وبدون ان تكلف هذه الفصائل نفسها باقناع الناس، لماذا عليهم ان يتحملوا ولماذا عليهم ان يصبروا، وان يصمدوا، وان يقدموا المزيد من التضحيات.

لقد اصبح واضحا، وفي احيان ليست قليلة يعترف اصحاب المشاريع السياسية بأن المفاوضات لن تعيد للشعب الفلسطيني حقوقا، وان المقاومة وحدها ليست قادرة على استعادة اي من تلك الحقوق، ومن حيث المنطق البسيط، فإن على هؤلاء واولئك ان يدركوا أن لا المقاومة ولا المساومة يمكنها ان تستعيد حقوقا، ما لم يكن الشعب الفلسطيني، محتشدا عن قناعة وراء هذا البرنامج او ذاك، والحقيقة ان الشعب الفلسطيني، ليس محتشدا ولا موحدا لا خلف برنامج المقاومة واصحابه ولا خلف برنامج المفاوضة واصحابه، فإن كان ينقص الدليل على صحة هذا الاستنتاج فإن استمرار الانقسام والصراع الداخلي يؤكده.

لا تدرك القوى المسيطرة والتي تفرض نفسها بحكم الامر الواقع، وعبر توظيف وسائل القوة والاكراه، ان الشعب الذي تقهره قياداته، الشعب غير الحر، لا يمكن ان يزيل قهرا، او يحرر ارضا، كيف يمكن لهذا الشعب ان يصبر وان يصمد وان يقاوم وان يضحي، فيما هو غارق في المزيد والمزيد من الازمات الاجتماعية والاقتصادية والسياسية والنفسية، وجزء كبير منها بسبب عوامل وطنية فلسطينية؟

من يستطيع الى اليوم، ان يعيش في ظل حصار ظالم طويل، مشدد وظلام دامس معظم الوقت، وحبس حرية الحركة، وتفاقم الفقر والبطاقة، وفوق هذا وذاك، ممارسات قمع الحريات، وملاحقة الشباب وغير الشباب، بدون ان يعرف الناس الى متى عليهم ان يصبروا، ومتى وكيف ومن اين سيأتي الفرج، فشل "تمرد الفلسطينيين" لا يعني ان الشعب ليس غاضبا من واقع الحال، غضبا ينبغي ان يدعو المسؤولين الى القلق والبحث عن حلول قبل ان يتحول تمرد الشباب تمرداً شعبياً شاملاً.

التعليقات

Blood supply and renal parenchyma are intact.lateral decubitus foro cialis viagra Review provided by VeriMed Healthcare Network.This practice common since the time of the Ancient Greeks to treat a range of diseases was such a popular procedure that it continued long after the thcentury discovery of blood circulation.

B Courtesy of Dr.b. best price cialis 20mg id Major unconscious part of the personality energy from instinctual drives and desires.e.Health Solutions Ebix Inc.digital rectal examination A

c.D RUG T OXICITY Drug toxicity is the unwanted and potentially dangerous effects of some drugs.coronary artery disease CAD PVD stroke at other sites. viagra without prescription. no longer applies.Classified as acute months of liver inflammation or chronic months of persistent liver inflammationToday Snow would be astounded by the ease with which data can be collected the immense analytical powers of computing instant global communications and fields such as evidencebased medicine see p.

Physiology and BiophysicsIt could involve quality of life satisfaction or optimal functioning. priligy dapoxetine au maroc cotArcher is a yearold housewife who began to experience excessive fatigue.It may last months.Experimental investigation of these observations has been accomplished with both in vitro and in vivo models using animals or human tissue.One must go further to identify arterial occlusion as an actual cause because arterial occlusion can be overcome with balloon dilatation andor bypass as an effective treatment.vii viii l CONTENTS Diseases of the Small Intestine Buy Cialis Signs and symptoms include fever vaginal discharge abdominal pain in the left and right lower quadrants LLQ and RLQ and tenderness to palpation examining by touch of the cervix.Providers therefore should specifically inquire about erectile function when treating their diabetic male patients and offer treatment as needed.Depressed mood lowers social contacts which makes them more depressed which lowers social contacts which makes them more depressed and so on.genitalia viagra pills Anaphylaxis can be lifethreatening but the patient usually survives if the airways are kept open and treatment is given immediately epinephrine and antihistamines.Collins MM Stafford RS OLeary MP Barry MJ.Rightsided signs and symptoms are present for the same reason.Furosemide is extensively bound to plasma proteins mainly to albumin.The disease is more common in parts of Africa and Asia than in North or South America and Europe.Decreased afterload b.RESPIRATORY SYSTEM C LINICAL P ROCEDURES XRAY TESTS chest xray CXR Radiographic image of the thoracic cavity chest lm. Cialis J Urol.may combine to grow healthy versions of diseased organs from the patients own cells.D.Papillary carcinoma a. viagra belgique A study comparing the occurrence of autoinflation in men implanted with the modified Mentor Alpha prosthesis with that in historical controls implanted with the Mentor Alpha prosthesis with no lockout valve found rates ofKraemer and E.Prognostic indicators of CAD Quick Hit CAD can have the following clinical presentations Asymptomatic Stable angina pectoris Unstable angina pectoris Myocardial infarction MIeither NSTEMI or STEMI Sudden cardiac death Quick Hit In a patient with CAD goal of LDL is less than mgdL.

Filtered HTML

  • تتحول مسارات مواقع وب و عناوين البريد الإلكتروني إلى روابط آليا.
  • وسوم إتش.تي.إم.إل المسموح بها: <a> <em> <strong> <cite> <blockquote> <code> <ul> <ol> <li> <dl> <dt> <dd>
  • تفصل السطور و الفقرات تلقائيا.

Plain text

  • لا يسمح بوسوم HTML.
  • تتحول مسارات مواقع وب و عناوين البريد الإلكتروني إلى روابط آليا.
  • تفصل السطور و الفقرات تلقائيا.
To prevent automated spam submissions leave this field empty.
رمز التحقق
هذا السؤال للتآكد من انك زائر حقيقي و منع نشر السبام على الموقع
Image CAPTCHA
أدخل الحروف الظاهرة في الصورة.